البلدية
البلدية

أهداف مبادرة معالجة التشوه البصري التي تطلقها ” الشئون البلدية”

 

سادت حالة من التشوه البصري جميع المحافظات بالمملكة العربية السعودية تؤذي بصر المواطنين المقيمين بالمنازل، وكان لذلك الأمر رد فعل كبير بين المواطنين الذي بدوره قام وزير شئون البلدية والقروية المهندس “عبد اللطيف بن عبد الملك آل شيخ” بجانب جميع البديات والأمانات بمختلف الأماكن والمحافظات بأرجاء المملكة العربية السعودية بتكريس جهودهم كاملة من أجل حل المشكلة والتقليل أو الحد منها نهائيا مطلقين عليها إسم حملة ” معالجة مظاهر التشوه البصري” والتي كان للوزارة المعنية بذلك دور كبير لمعالجة سبعة عشر مظهرا من مظاهر التشوه البصري الموجودين بالمملكة.

البلدية
البلدية

هذا وقد بينت وزارة شئون البلدية والقروية حرصها الكامل على متابعة كافة الأمور والأعمال الخاصة بحملة “معالجة مظاهر التشوه البصري” وإنجاز تلك الأعمال التي تم إطلاقها عبر البرنامج المشهور “مدينتي 2018” الذي يختص به القطاع البلدي لرؤية المملكة العربية السعودية لعام 2030 أي بعد إثني عشر سنة و إيضا برنامج التحول الوطني 2020 بعد سنتين من الآن، التي تعد المواطنين السعوديين بجودة وكفاءة الخدمات التي ستقدم لهم ومدى الرقي الحضاري التي سوف تشهده في جميع أرجاء المحافظات بالمملكة العربية السعودية.

وكانت تلك المبادرة تكشف أنه يتم إستهداف تحسين التلوث البصري من خلاص سبعة عشر مظهرا من مظاهر التلوث، وجاء على رأسها إزالة جميع ألواح الإعلانات الدعائية والكتابات غير الحضارية والملصقات المشينة والتي تضر بالمظهر العام، وايضا الباعة الجالئلين الذين يعتمدون على بيع حاجاتهم خلال الشوارع مما يسبب إزدحام مروري بالشوارع، وإزالة المظلات والهناجر الموجودة في أراضي الفضاء المهجورة، وايضا إزالة مخلفات الهدم والبناء من الشوارع أو الأراضي المهجورة وتحقيق النظافة كاملة بشكل عام.

فيما أتبعت وزارة شئون البلدية و القروية كلامها بأن تلك المبادرة تتضمن إزالة جميع أنواع السيارات التالفة  والمهجورة من قبل أصحابها مما تزحم المكان بشكل سئ وايضا إصلاح الشوارع من الحفر والنقر والأرصفة المتكسرة وأعمدة الإنارة بالكامل وايضا القضاء بشكل كامل على المخيمات المنتشرة بشكل عشوائي على مداخل المدن.

للمزيد: تابع صفحة أخبار السعودية.


0 Comments

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.