رفع أسعار النفط

القرار السعودي يرفع أسعار النفط العالمي… وخام برنت يقودهم

 

كانت السعودية في قرار سابق من يومين بتعليق بعض الشحنات ومنع مرورها عبر مضيق باب المندب بالبحر الأحمر الذي يعتبر من أكثر الأماكن إستراتيجية ومنعة للملكة العربية السعودية، وقد نتج عن ذلك الفعل عدة نتائج ليست بقليلة فقد زاد جميع الأسعار العالمية للنفط في السوق العالمي وقد قاد خام برنت ذلك الإرتفاع المدوي في السعر، وعلى الصعيد العالمي كانت هناك بعض الدول التي تأثرت تأثرا قويا ومباشرا نتيجة القرار الذي إتخذته المملكة العربية السعودية بخصوص تعليق بعض الشحنات على مضيق باب المندب على البحر الأحمر ، وكانت على رأس تلك الدولة هي دولة الولايات المتحدة الأمريكية حيث قد أظهرت الإحصائيات والبيانات إنخفاض جميع مخزونات الولايات المتحدة الأمريكية للنفط ومتعلقاته إلى أقل مستوياته ومعدلاته في غضون الثلاث سنوات ونصف الماضي من القرن الحالي.

وبحلول الساعة السادسة والثماني وأربعين دقيقة بتوقيت جرينتش ارتفعت العقود الآجلة لخام القياس العالمي برنت إثنين وأربعين سنتاً بما يعادل 0.6 بالمائة إلى 74.35 دولاراً للبرميل الواحد بعد أن زادت 0.7 بالمائة أمس الأربعاء الماضي.

وعلى الصعيد العالمي قد صرحت وكالة الأنباء العالمية “رويترز” على أن العقود المتأجلة لغرب تكساس الوسيط الأمريكي قد زادت بشكل ملحوظ بعد أن إرتفعت ما يزيد عن واحد بالمئة في آخر جلسة والخمسة سنتا إلى تسعة وستين دولارا لبرميل النفط.

وقد ندد البعض المملكة العربية السعودية على ذلك التوقيف للشحنات ولكن ماسرعان ماخرج المسئولين المتحدثين بإسم المملكة العربية السعودية بأن قرار توقيف وتعليقات تلك شحنات النفط قد جاء بسبب بعض الأعمال الإرهابية ومليشيات الإرهاب الحوثيين الإرهابيين والمتحالفين مع دولة إيران على ناقلتي النفط كبيرتين جدا، ويذكر أن دولة السعودية من أكبر الدول المصدرة للنفط بالعالم.

وقال سيادة وزير الطاقة السعودية أن ميلشيات الإرهاب الحوثيين قد هاجوا ناقلتي نفط سعوديتين كبيرتين مما قد ألحق بينهما ضرر ولكنه لم يكن بالحد الكبير ذكره.

وتمر معظم المنتجات المصدرة من الخليج التي تُنقل عبر قناة السويس بمصر وخط الأنابيب سوميد أيضاً عبر مضيق باب المندب على البحر الأحمر.

 

للمزيد: تابع أخبار السعودية.


0 Comments

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.