بعد دعوته لتقليص عدد المساجد في السعودية إيقاف السحيمي وإحالته للتحقيق، أعلنت وزارة الثقافة والإعلان بالسعودية إيقاف الكاتب السعودي محمد السحيمي على خلفية الضجة التي أثارتها تصريحاته في مداخلته مع قناة الmbc  والتي عبر فيها عن استيائه من الأذان والذي وصفه بالمزعج نتيجة لتعدد وتداخل المساجد وبأنه يؤذي الأطفال والنائمين.

تفاصيل إيقاف الكاتب محمد السحيمي

جاء ذلك في تغريدة بثتها وزارة الثقافة الإعلان السعودية على صفحتها على مواقع التواصل الاجتماعي قالت فيها: ”  “إيقاف الكاتب محمد السحيمي وإحالته للتحقيق أمام لجنة النظر في ضبط المخالفات الإعلامية في وزارة الثقافة والإعلام.”

حيث كان الكاتب السعودي قد قال عن تداخل أصوات المساجد أنه صوت مؤذي ويزعج الأطفال والنائمين داعياً إلى تقليص عدد المساجد في السعودية لتكثيف أعداد المصلين في مسجدٍ واحد، وأضاف بأنه لدينا (مسجد لكل مواطن)؛ مما دفع العديد من النشطاء السياسيين إلى الجدل بشأنه وثار غضبهم لتصريحاته كما طالبوا بمحاسبته.

كما قال الكاتب السحيمي أنه قد أثار هذا الأمر قبل سنوات عدة كما وصف ما يحدث بأنه تسرطن لتيار الصحوة في مجالات الحياة بالمملكة، كما قال أنه في كل حي يوجد مسجد ضرار كما زعم أن أئمة المساجد يتذمرون بسبب قلة أعداد المصلين الناتج عن كثرة أعداد المساجد.

كما جاءت تصريحات السحيمي على فتوى تمت إعادة تداولها للشيخ ابن عثيمين قيل أنها تفتي بمنع نقل الصلاة وقفل الميكروفونات عقب إقامة الصلاة.

موقف النشطاء والمغردين من تصريحات السحيمي

تعرض السحيمي إلى هجوم عنيف من قبل المغردين على مواقع التواصل الاجتماعي؛ لكنه رفض التعليق على ما يقولون ومارس حقه في التعبير حيث قال: “نحن نقول، وهم يتقولون، وفي النهاية لن يصح إلا الصحيح.”

لمزيد من الأخبار السعودية يرجى زيارة صفحة الأخبار السعودية.

 


0 Comments

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.