تصاعد أزمة بطء الإنترنت في مصر
تصاعد أزمة بطء الإنترنت في مصر

منذ عدة أيام لاحظ المصريون ظهور مشكلة بطء الإنترنت بشكل ملحوظ؛ مع تراجع خدمات شركة المصرية للاتصالات مما دفعهم

لمهاجمة الشركة المسؤولة.

تعليق المصرية للاتصالات على بطء الإنترنت

أوضحت شركة المصرية للاتصالات في تصريح لها أن هناك مشكلة تؤثر على أداء خدمة الإنترنت الأرضي في مصر كلها وعدد من

الدول المجاورة، لكنها طمئنت جمهورها الذي عبر عن استيائه من الخدمة قائلة أنه “من المتوقع أن يتم استعادة الخدمة  كاملة

وبشكل تدريجي خلال الأيام القليلة المقبلة” بحسب ما نشرته على صفحتها الرسمية على الفيسبوك.

يذكر أن شركة تي إي داتا  التي تتبع المصرية للاتصالات، وشركة لينك دوت نت التي تتبع أورنج الفرنسية و فودافون داتا التي تتبع  فودافون يمثلون أكبر الشركات التي تقدم خدمة الإنترنت في مصر.

الانتقادات التي تعرضت لها شركة المصرية للاتصالات من عملائها بسبب بطء الإنترنت

جدير بالذكر أن صفحة شركة المصرية للاتصالات قد تعرضت لعدد من الانتقادات الشديدة من قبل بعض العملاء الغاضبين وغير

الراضين عن مستوى الخدمة المقدمة؛ حيث علق محمد الشناوي على صفحتهم قائلا أن الشركة تقر وتعترف بوجود مشكلة في

الإنترنت ومع ذلك يستمرون في أخذ المال مقابل الخدمة دون تقديم أي نوع من التعويض للعملاء وهو ما وصفه بالشيء

المؤسف، كما عبر علاء محمد عن استيائه قائلا أنه قد مضى حوالي أربعة أيام على مدينة الإسكندرية دون أي وجود يذكر

للإنترنت ولا تعويض قدمته الشركة التي جاء بيانها متأخرا.

يذكر أن عدد  العملاء المشتركين في الخدمات الأرضية للإنترنت قد بلغ بحلول شهر سبتمبر الماضي نحو 3.8 مليون.

تصاعد أزمة بطء الإنترنت في مصر
تصاعد أزمة بطء الإنترنت في مصر

وعود  وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بشأن التغلب على بطء الإنترنت

كان ياسر القاضي وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات قد وعد بارتفاع سرعة الإنترنت في مصر من ميجا بايت إلى 4 ميجا بايت

على نهاية العام الماضي، وهو مالم يحدث حتى الآن.

 


0 Comments

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.