شعبان عبدالرحيم
شعبان عبدالرحيم

 

تونس تصادر أموال شعبان عبد الرحيم

 

تعرض المطرب الشعبي المصري شعبان عبد الرحيم لموقف في غاية الصعوبة خلال عودته من تونس بعد أن تم مصادرة أمواله هو وفرقته الموسيقية في المطار التونسي مطار قرطاج الدولي.

وعند عمل مداخلة هاتفية مع الإعلامي جابر القرموطي أجراها شعبان عبد الرحيم، كشف شعبان عبد الرحيم عن كونه توجه إلى تونس من أجل إحياء حفلين غنائيين وإدخال البهجة والسرور على الجمهور التونسي الشقيق إلا أنه تعرض لهذا الموقف مما أثار حفيظته وغضبه.

شعبان عبدالرحيم
شعبان عبدالرحيم

وقد كشف شعبان عبد الرحيم عن كونه حصل على أربعة آلاف دولار ونصف ومنح لكل عضو في فرقته والذي كان عددهم أربعة أفراد 2000 دولار إلا أنهم أثناء عودتهم إلى مصر تمت مصادرة الأموال منهم في المطار التونسي. وأكد عبد الرحيم أن الضابط المسؤول قام باحتجازه أمنيا جمع أموال الفرقة بأكملها واعتبرها خاصة بشعبان عبد الرحيم فقط، وقامت بتوجيه تهمة تجارة العملة لشعبان عبد الرحيم وهو ما أثار غضب المطرب المصري شعبان عبد الرحيم وهو ما التزم به أعضاء الفرقة إلا أن شعبان عبد الرحيم كان يمتلك مايقرب من 3000 دولار فقط.

وأشار إلى أن الضابط المسؤول عن جمع الأموال قد دون في محضره أن الأموال بأكملها تخص شعبان عبد الرحيم فقط وهو مادفعهم إلى تقديم شكوى بشأن ماحدث بعد أن إتصل بمنظمي الحفلات الذي تعاقد معهم وطلب منهم الحضور إلى المطار واطلاع الشرطة التونسية على صورة العقد المبرم بينهم ولكن لم يحضروا لحل الأزمة التي يمر بها شعبان عبد الرحيم، وبعد إصرار منه عن عدم التنازل عن حقه وبعد عمل توكيل لأحد أصدقائه المحامين في تونس لحل الأزمة حتى صدر تصريح باستلام الأموال.

إلا أن ارتباط المطرب المصري شعبان عبد الرحيم بموعد طائرته دفعه إلى المغادرة دون إستلام الأموال على أن يقوم بتوكيل أحد لاستلامها نيابة عنه مؤكدا أنه يشعر بالغضب بسبب ماجرى وأنه لن يسافر إلى تونس مرة أخرى رغم احترامه للشعب التونسي وجمهوره الذي تحمل هذه المهانه من أجل إسعاده.

للمزيد تابع: الأخبار الترفيهية.


0 Comments

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.