سكني
سكني

سكني يطلق تجربة البناء الذاتي ويخصص 28410 خيارات سكنية وإستثمارية تضمن الإعلان إطلاق خيار “البناء الذاتي” للمستفيدين ممن هم على قوائم الانتظار لدى الوزارة المعنية بالإسكان، لتكتمل بذلك جميع الضوابط السكنية أمام المواطنين المسجلين في قوائم الانتظار بعد أن تم في منتصف الشهر الماضي من السنة الإعلان عن خيار شراء الوحدات السكنية الجاهزة من السوق.

من جانبه، قال الرئيس التنفيذي للشركة الوطنية للإسكان المهندس محمد بن صالح البطي: نؤكد استمرار برنامج “سكني” في توفير المزيد من الخيارات السكنية للمستفيدين المسجلين في قوائم الانتظار لدى وزارة الإسكان.

وأردف: البرنامج يواصل سياسته في زيادة أرقام التخصيص بشكل تصاعدي، من خلال ضخ المزيد من الخيارات المتنوعة لسوق الإسكان، بأسعار تتراوح بين 250 إلى 750 ألف ريال، بمساحات ومواصفات متنوعة، وفي بيئة سكنية متكاملة تشتمل على مختلف المرافق الخدمية.

وأضاف: مجموع ما أطلقته الوزارة منذ بدء المرحلة الثانية من برنامج “سكني”، أي منذ بداية العام الجاري 2018، وصل إلى 182401 منتج سكني وتمويلي، موزعة على 66400 قرض عقاري، 52011 أرضاً سكنية، 2584 وحدة سكنية جاهزة، 61406 وحدات سكنية تحت الإنشاء.

وأكمل: الوزارة تحرص على تحقيق رغبات كافة المستفيدين حيث أعلنت اليوم عن خيار “البناء الذاتي” للمستفيدين المسجلين في قوائم الانتظار لديها، لينضم إلى الخيارات السابقة “شراء وحدات سكنية على الخارطة، وشراء وحدات جاهزة من مشاريع الوزارة، وشراء وحدات جاهزة من السوق”.

وقال “البطي”: برنامج “سكني” واصل، خلال الفترة الماضية، تسليم عدد من الوحدات السكنية الجاهزة، وكذلك الأراضي المجانية للمستفيدين الذين تم التخصيص لهم، في الدفعات السابقة من البرنامج في مختلف المدن والمحافظات والمراكز.

وشدد على استمرار عمليات التسليم خلال الفترة المقبلة، مشيراً إلى أن معارض المشاريع تحت الإنشاء التي تتم بالشراكة مع المطوّرين العقاريين المؤهلين تشهد تزايد في نسب الحجوزات، ويتواصل إطلاق المزيد منها في مختلف مناطق المملكة.

وتطرق البطي إلى عدد المسجلين في البوابة الإلكترونية الخاصة بتحمل الدولة لضريبة القيمة المضافة عن المسكن الأول بما لا يزيد عن 850 ألف ريال.

سكني
سكني

وأتبع: عدد المتقدمين على الموقع يصل إلى 22 ألف مواطن، في الوقت الذي بدأ إصدار الشهادات لنحو ستة آلاف منهم ممن انطبقت عليهم الشروط الواردة في الأمر الملكي الكريم الخاص بهذا الجانب، حيث تشير الأرقام والمؤشرات إلى إقبال كبير على الشراء والتملك.

من جانبه، ذكر المشرف العام على صندوق التنمية العقارية خالد العمودي، أن هذه الدفعة من القروض العقارية والبالغة 8300 قرض عقاري شملت جميع مناطق المملكة بناء على قوائم الانتظار.

وشدد على حرص الصندوق على تقديم الحلول الملائمة للمستفيدين من خلال مجموعة من الخدمات والتسهيلات.

وتحدث عن مبادئ التمويل المسؤول للأفراد وأثره الإيجابي لمستفيدي الوزارة، لافتاً إلى أنه سيتم احتساب الدعم الحكومي الموثق مع المواطن تعاقدياً والمقدم من وزارة الإسكان أو صندوق التنمية العقارية، ضمن إجمالي الدخل الشهري للعميل وذلك لمنتجات التمويل العقاري.

وأردف “العمودي”: الصندوق العقاري من خلال شراكته مع البنوك والمؤسسات التمويلية يحرص على توفير كافة الخيارات أمام المستفيدين، إذ يمكنهم الحصول على القرض لشراء الوحدات السكنية الجاهزة أو التي تكون تحت الإنشاء، إلى جانب البناء الذاتي وكذلك تمويل القرض القائم، بما يخدم جميع الفئات من قوائم الانتظار وبما يسهم في تسريع استفادتهم من القروض.

وكانت محافظة مكة المكرمة المدينة المقدسة هي أكثر المدن التي قد كان عليها طلبا كثيرا من أجل السكن والمعيشة والتي بلغ عدد كبير جدا من طلبات السكن بها.

للمزيد من أخبر السعودية: تابع صفحة أخبار السعودية.

 


0 Comments

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.