إسرائيل وغزة

 

 

طالب المبعوث الدولي للأمم المتحدة إسرائيل وغزة بالتراجع حالا عن حافة حرب أخرى، حيث أنهما على حافة الانزلاق الى حرب جديدة، وقال نيكولاي ملادينوف أنه يجب التراجع فورا عن حافة الحرب. وعقد مجلس الوزراء الاسرائيلي الأمنى المصغر اجتماعا لمناقشة التوتر المتصاعد مع قطاع غزة وقد جاء تحذير المبعوث الدولي بعد التصعيدات العسكرية الملحوظة في الفترة الأخيرة من جانب الكيان الصهيوني على قطاع غزة بسبب المظاهرات الجارية على حدود قطاع غزة وإطلاق الصواريخ منها على الأراضي الإسرائيلية. وقال ملادينوف في تغريدة على تويتر: “يجب على كل شخص في غزة أن يتراجع عن الحافة. ليس الأسبوع المقبل، ليس غدا ..حالا”.

وأكدت السلطات الفلسطينية في قاطع غزة عن مقتل 4 متظاهرين برصاص الجيش الاسرائيلي خلال المشاركة في “مسيرات العودة” بالقرب من السياج الحدودي بين قطاع غزة واسرائيل.

من الجانب الاسرائيلي أعلنت السلطات الاسرائيلية عن مقتل أحد جنودها في أعمال العنف التي حدثت على الشريط الحدودي بين القطاع واسرائيل. ويحمل الجيش الإسرائيلي حركة حماس، المسيطرة على قطاع غزة المسئولية كاملة عن التصعيد الأخير الحادث على حدود قطاع غزة مع الأراضي الفلسطينية وقال إن حماس “اختارت تصعيد الوضع الأمني”.

وقال مبعوث الدولي: إن”هؤلاء الذين يريدون استفزاز الفلسطينيين والإسرائيليين للانزلاق إلى حرب أخرى يجب ألا ينجحوا”.

وقد شنت الطائرات الاسرائيلية غارات واسعة على ماوصف  بأنها أهداف تابعة لحركة حماس في مناطق مختلفة من قطاع غزة. وقال شهود عيان: أن المدفعية الاسرائيلية ألقت بعدة قذائف في اتجاه نقطة رصد التابعة لكتائب القسام، الجناح العسكري لحماس في خانيونس، مما أدى إلى مصرع عنصرين من كتائب القسام. فيما قتل ناشط ثالث جراء استهداف المدفعية الاسرائيلية نقطة رصد الثانية شرق رفح. واعتبر الجيش الاسرائيلي هذه الهجمات رد فعل على حادث إطلاق النار الخطير الذي حدث ضد القوات الإسرائيلية بعد ظهر الجمعة في جنوب القطاع.

وقام الجيش الاسرائيلي بقصف أكثر من 8 صواريخ على قطاع غزة في محيط مدينة حمد غرب خان يونس.

ومن جانبه قامت حماس بإطلاق صواريخ محلية الصنع تجاه اسرائيل ردا على الغارات الجوية الأخيرة التي تم تنفيذها ولكن نظام القبة الحديدية الإسرائيلي قام باعتراض هذه الصواريخ.

ولكن يستمر الفلسطينيون في مظاهراتهم المستمرة منذ شهر مارس المنصرم على حدود قطاع غزة فيما يسمونه مسيرات العودة  التى تطالب جميع الفلسطينيين من حق العودة إلى أراضيهم في الضفة الغربية المحتلة وفي الأراضي التي طردوا منها منذ إعلان إسرائيل عام 1948 م.

للمزيد تابع: أخبار العالم.


0 Comments

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.