10 معلومات لا تعرفها عن أكبر مدينة ترفيهية بالعالم "مشروع القدية"
10 معلومات لا تعرفها عن أكبر مدينة ترفيهية بالعالم "مشروع القدية"

10 معلومات لا تعرفها عن أكبر مدينة ترفيهية بالعالم “مشروع القدية”

بالأمس قام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود بوضع حجر الأساس للمدينة الترفيهية الأكبر في المملكة والتي ستكون الوجهة الثقافية والترفيهية والرياضية الجديدة لسكان المملكة وغيرها والتي تعتبر الأكبر في المملكة وتبنى على مساحة تتجاوز 334 كيلومتراً مربعاً غرب العاصمة الرياض.

حفل وضع حجر الأساس للمدينة

تم وضع حجر الأساس للمدينة في حفل أقيم وحضره ولي العهد محمد بن سلمان، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، رئيس مجلس إدارة صندوق الاستثمارات العامة، وعدد من الأمراء والشخصيات البارزة والوزراء وصناع القرار في مختلف أنحاء العالم.

مشروع القدية

ما يميز مشروع القدية أنه المشروع الترفيهي الأضخم على مستوى العالم يضم معايير اقتصادية وتنموية يمكن تلخيصها في 10 نقاط بارزة:

  1.    يتم إنشاء المدينة على مساحة 334 كيلومتراً مربعاً، وهو ما يعني أنها أكبر من ديزني لاند الترفيهية بحوالي ثلاث مرات وبها منظار طبيعية مثل: الأودية والصحاري والجبال وتبعد عن آخر محطة مترو بحوالي 10 مرات وقريبة من الطريق السريع وتبعد 40 م من وسط الرياض العاصمة.4
  2. يعتبر مشروع القدية نموذجاً جديداً لاستغلال مساحة الصحراء الواسعة من دون تكلفة مرتفعة مثل باقي دول العالم، ويتوقع أن يعود على الاقتصاد السعودي بالدخل الذي تبلغ قيمته 17 مليار ريال سعودي في السنة.
  3. يستهدف المشروع توفير قيمة مقدارها 30 مليار دولار يقوم السعوديون بصرفها حول العالم من أجل الاستمتاع بقضاء العطلات والسفر؛ فتهدف إلى استقطابهم واستثمار هذه الأموال في بلدهم بما يعود على الاقتصاد السعودي بالنفع بدلاً من صرفها في الخارج وذات الوقت يتم خلق فرص عمل جديدة للشباب السعودي.
  4.    نشاطات القدية تتضمن ما يلي: من أكاديميات التدريب، ، والأنشطة الترفيهية المائية والثلجية، وأنشطة المغامرات في الهواء الطلق، وتجارب السفاري والاستمتاع بالطبيعة، والمضامير الصحراوية والاسفلتية المخصصة من أجل محبي  رياضات السيارات، إلى جانب الفعاليات التاريخية والثقافية والتعليمية، هذا عدا المقاهي والمراكز التجارية والمشاريع العقارية والمطاعم وجميع الخدمات التي تلبي تطلعات الفئات المجتمعية.
  5.    تدعم القدية الرؤية المستقبلية لعام 2030 والتي تهدف إلى خلق فرص عمل جديدة للشباب السعودي وتنويع مصادر الدخل السعودي والإضافة إلى الاقتصاد السعودي، ومن المقرر بدء العمل بها عام 2018 والانتهاء منها عام 2022.
  6.    في هذا المشروع تتوفر ميزة مهمة غابت عن العديد من المشاريع السعودية الأخرى وهي عدم انتزاع ملكيات من أصحاب الأراضي سوى بنحو 10% من مساحة الأرض وأولئك تم تعويضهم بأراضٍ أخرى وليس بالمال النقدي.
  7.    يتضمن المشروع أماكن ترفيهية للمواطنين والزائرين من الخارج كم سيتم فتح باب للعديد من الصناعات الجديدة وهذا يعني خلق فرص عمل للمزيد من الشباب السعودي من الجنسين على حدٍ سواء.
  8.    يعمل المشروع على استقطاب نحو 7 ملايين سائح سعودي يغادرون البلاد كل عام بهدف قضاء عطلات صيفية وهو ما سوف يقلل هدر الوقت للسفر إلى الخارج وكذلك من شأنه أن يزيد السياحة في السعودية من خلال استقطاب الزائرين والسياح الأجانب من خارج البلاد.
  9.    سوف تكون المقدية مكاناً لجذب الرياضيين والزوار بسبب احتوائها على العديد من الخيارات الرائعة والأنشطة الرياضية التي يتم توزيعها في مبانٍ متفرقة وبشكلٍ مبتكر تحتوي مدن الألعاب والمركز الترفيهية والمرافق الرياضية والتي يمكن من خلالها  استضافة المسابقات والألعاب الأولومبية وهو ما سينعكس على الاقتصاد السعودي بالازدهار.
  10. هذا المشروع يدعمه صندوق الاستثمارات العامة السعودي وسيكون نافذةً على العديد من الأنشطة الترفيهية والرياضية التي لم تكن معروفة في السعودية وإلى جانب أنه سيكون مصدراً للمتعة والترفيه، فهو سيضيف إلى الاقتصاد السعودي.

لمزيد من الأخبار السعودية يرجى زيارة: أخبار السعودية.


0 Comments

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.