شرطة سعودية
شرطة سعودية

100 مصاب بالإيدز يختفون في شوارع مكة والسلطات تصاب بالهلع، تسرب الهلع والخوف إلى المواطنين السعوديين وذلك بعد تسرب أخبار على مواقع التواصل الاجتماعي تفيد باختفاء 100 وافدا أجنبيا من حملة مرض نقص المناعة المكتسبة الإيدز في مكة.

اختفاء المصابين بالإيدز

نشر عدد من النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي نقلا عن وسائل إعلام سعودية أن مديرية الشؤون الصحية بمكة بصدد ملاحقة 94 وافدا من بورما مصابا بمرض الإيدز امتنعوا عن المراجعة ولم يستجيبوا لها ورفضوا العلاج كما انهم يرفضون إخبار المحيطين بهم بشأن مرضهم.

كما تداول نشطاء على الفيسبوك صورة الوثيقة التي توضح شرح المديرية الصحية تفاصيل تغييب حاملي المرض مطالبة بتدخل الجهات المعنية والمختصة  من بينهم شرطة مكة من أجل ملاحقتهم.

وتشرح الوثيقة تفاصيل تغييب المصابين بالمرض لتاريخ يعود إلى نوفمبر الماضي إذ يتضح من خلالها أن مديرية الشؤون الصحية بمكة المكرمة، تطلب من شرطة  مدينة مكة المكرمة “تعميد من يلزم بتنفيذ ما تم الاتفاق عليه في محضر الاجتماع الذي تم عقده بتاريخ 8 أغسطس لعام 2017”.

وأثارت حادثة هروب الوافدين البرماويين قلق ورعب سكان مدينة مكة مما دفعهم لنشر هاشتاج “#هروب94_برماوي_مصاب_بالايدز_بمكه”  على موقع تويتر من أجل الإيقاع بالوافدين الحاملين للمرض وترحيلهم خارج البلاد.

وطالب عدد من النشطاء على مواقع الفيسبوك بسرعة الإمساك بهؤلاء الوافدين البرماويين بسبب خطورتهم على من حولهم وبسبب احتمالية نقلهم المرض للأشخاص المحيطين بهم دون علمهم.

 

عن مرض الإيدز

يذكر أن مرض الإيدز هو أحد الأمراض الخبيثة والخطيرة التي لا علاج لها حتى الآن تم اكتشافه، فيه تتوقف محاربة الجسم للأمراض بسبب تهدم مناعته، ومن ضمن أعراضه الخطيرة: الشعور بالإرهاق وآلام في العضلات والصداع والطفح الجلدي مع وجود انتفاخ في العقد اللمفاوية، وفقدان الوزن والتعرق الليلي، ظهور بقع بنفسجية على الجلد مع ظهور كدمات زرقاء على الجلد دون سبب.

و باستعراض أعراض هذا المرض الخطير نستطيع تبرير فرع سكان مكة من فرار حاملي هذا المرض حيث من الممكن أن ينقلوه لغيرهم.

لمزيد من أخبار السعودية: أخبار السعودية.

 


0 Comments

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.