باولا مودرسون بيكر
باولا مودرسون بيكر

يحتفل محرك البحث “جوجل” بالذكرى 142 للرسامة العالمية الألمانية “باولا مودرسون بيكر”.
وصفها جوجل بأنها تعتبر واحدة ممن استطاعوا إدخال الحداثة إلى العالم في بدايات القرن العشرين.

باولا مودرسون بيكر
باولا مودرسون بيكر

نبذة عن حياة “باولا مودرسون بيكر”.

ذكرت الصحيفة الألمانية “ذا صن”، أن “باولا مودرسون بيكر” ولدت عام 1876، بمدينة دريسدن الألمانية، وذلك قبل انتقالها مع عائلتها إلى مدينة بريمين.
سافرت بيكر إلى مدينة لندن لتدرس الرسم بمدرسة “سان جونز وود”، وبدأت بعدها بتدريس الرسم وكانت وقتها لا تزال في سن المراهقة.
عادت بيكر إلى بريمين وتزوجت من “أوتو مودرسون” في عمر 22 عامًا.

 بيكر من أوائل الرواد المؤسسين للمدرسة التعبيرية في الرسم.

وبالفعل تعد “باولا مودرسون بيكر” من من أوائل الرواد المؤسسين للمدرسة التعبيرية في الرسم.
ركزت لوحاتها على التعبير عن عدة معاني جديدة محددة بدلًا من رسم صور واقعية.
وحسبما ذكرت الصحيفة، تمكنت “باولا مودرسون بيكر” من الوصول إلى ذروة مجدها الفني بحلول عام 1906، فقد تمكنت من رسم ما يقرب من 80 رسمة في هذا العام وحده، وبحلول 2 نوفمبر من نفس العام ولدت طفلتها الأولى ماتيلدا.

وفاة “باولا مودرسون بيكر”.

ولم تستطيع بيكرإكمال مشوارها الفني وإبداعها، فبعد 19 يومًا من ولادة طفلتها تيلدا، شكت من عدة آلام أصابت قدمها، ونصحها الطبيب بالفعل من المكوث بالفراش.
وبعد ذلك سمح لها بالحركة بعد مرور 19 يومًا.
وفي تاريخ 21 من نوفمبر لعام 1906، نهضت “باولا مودرسون بيكر” من فراشها، وخطت بعض خطوات بسيطة، ثم سقطت فجأة على الأرض ميتة.

لمزيد من أخبار ترفيهية


0 Comments

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.