هاكاثون الحج
هاكاثون الحج

اختتمت مساء أمس في مدينة جدة فعاليات “هاكاثون الحج”، والتي قد شارك فيها أكثر من 2950 متسابق من مختلف دول العالم بإعلان المشاريع الفائزة للفرق المشاركة بحضور معالي المستشار في الديوان الملكي رئيس مجلس إدارة الإتحاد السعودي للأمن السيبراني الأستاذ سعود بن عبد الله القحطاني، وذلك بمركز جدة للمنتديات والفعاليات.

 المشاريع الفائزة:

وقد حصل تطبيق ترجمان من المملكة العربية السعودية على المركز الأول وجائزة قدرها مليون ريال سعودي، فيما نال تطبيق محفظة الحاج المركز الثاني والجائزة قدرها 500 ألف ريال سعودي، أما المركز الثالث فكان من نصيب تطبيقي رؤى الذي حصل على جائزة مالية قدرها 350 ألف ريال سعودي، أما عن فريق التميز فقد نال في هاكاثون الحج وتطبيقه في إدارة المخيمات  الإلكترونية على جائزة التميز وقدرها 150 ألف ريال سعودي.

وتأتي فعاليات هاكاثون الحج ضمن جهود المملكة العربية السعودية كل عام في خدمة ضيوف الرحمن وتحفيزا للمواهب التقنية الشابة والتي تبرز ضمنها مشاركة المبرمجين في استكشاف وتطوير تقنيات مواسم الحج في إطار التزام المملكة بتحفيز المناخ والابتكار والوصول إلى الريادة الإقليمية والعالمية في مجالات التقنية، مايصب في مصلحة دعم الطاقات الشابة وتوفير الفرص المتنوعة لها وتحقيق رؤية المملكة لعام 2030.

و خلال حفل ختام هاكاثون الحج، أعلنت الاشتراكات الاستراتيجية والتسويق ببنك التنمية الإجتماعية نور العبدالكريم تخصيص بنك التنمية الإجتماعية مبلغ ثلاثين مليون ريال للمشاريع الريادية.

وأعلنت مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية ممثلة ببرنامج بادر لحاضنات ومسرعات التقنية عن دورة مصممة خصيصا لتطوير نحو خمسين مشروعا من مخرجات الهاكاثون تعقد بالتعاون والتنسيق مع الاتحاد السعودي للأمن السيبراني والبرمجة والدرونز، تمتد فترتها إلى مئة يوم، وتشمل تمويل تلك المشاريع بالشكل الأمثل لاستمرارها في المستقبل، وأكد المدير التنفيذي لبرنامج بادر لحاضنات ومسرعات التنقية نواف الصحاف أن تصميم هذه الدورة يأتي إيمانا إلى أن هذه الدورة ستساعد في ضمان نجاح تلك المشاريع بالشكل الأمثل واستمراريتها في المستقبل وتحقيقها لنتائج إيجابية تسهم في تعزيز مسيرة الإقتصاد الوطني، وزيادة الإنتاجية وتوفير المزيد من فرص العمل.

للمزيد: تابع أخبار السعودية.


0 Comments

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.